الملحد التـائـــــه !!


الملحد التـائـــــه !!

يُدرك الملحد ان حياته باتت هوساً وهو يبحث في خرافات الاديان ؛ فيبحث عن بديل ويقرر تنحية كل الخرافات والتمتع بكل شيء في الحياة ؛ فــ حالات الإلحاد معظمها أو أكاد أن أجزم بأن كلها تأتي سخطًا اجتماعياً وإنكاراً على التقاليد الدينية والمجتمعية التي يعيشها المجتمع العربي المسلم، إذ لا يروقه كل هذا التكلف والتشنج في الحياة – بحسب اعتقاده- بل يريد أن ينطلق بلا حدود وبحرية واسعة النطاق تشمل كل ما يهوى، من دون أن يرى أي قوة حسية أو معنوية تمنعه أو تعكر عليه صفو حريته. ففي كل فترة تهيج حال الالحاد وتتنشط وهي حال من التخبط في الفكر والاعتقاد، وغالباً ما يلجأ الشخص إلى فكر الإلحاد ليبرر قضايا شخصية يعيشها أو يريد أن يعيشَها. .وهكذا فعل صاحبنا الملحد وتزوج تلك المراة الجميلة وغار في جمال سحرها ؛متسمراً وكأن هناك من أوقف الزمن وتخطى جدار بلانك ؛ ولكن صديقنا يضرب بكل الحقائق عرض الحائط !!! تاركاً السؤال خلفه كيف لهذا التطور الهائل أن يخلق هذه التحفة ؟
ربما يدور في عقله انه أعظم عقلية أنجبتها البشرية ؛ دعك من هذا ماهي الا مجرد خلايا تكونت وتطورت نتيجة احدى البكتيريا المختزلة للكبريتات !!
ولما الجواب ! فصديقنا قد ركل كل هذه الترهات والتفاهات ؟
فاليوم يوم تدريب البراعم في كيفية انحلال النواعم ! متقدماُ صاحبنا بكل براعة متخبطاً بايهما يبدأ ..متناسيا ً مرة أخرى هل لحياته نهاية مثلما كانت لها بداية ؟
ألم يكن للكون بداية حين تسعر اللازمان واللامكان من إنفجار هائل منتظم فّولد الزمان والمكان ! فيأتي صاحبنا بعقلية دوغماتية فارغة يتلو ترهات هيوم وينفي وجود العلة الفاعلة .؟!
وينسى صاحبنا الملحد كل شيء حوله ويعيش عالمه الخاص مع حبيبته وهو يستمع لتلك الموسيقى محلقاً بالحياة السرمدية قائلاً سنكون معاً حبيبتي الى السرمدية ولكـــن..
أين صاحبنا واي سرمدية فهو نفى السرمدية وقد أنقطع أمله بها فلا المادة أزلية ولا الحياة سرمدية .
ولما ايقن صاحبنا ذلك ماكان عليه الا أن يترك كل شيء و يغني لسعاد حسني الدنيا ربيع والجو بديع !!
هيام الكناني

5

  1. سلمت اناملك الراقية

  2. سلمت أنامللك كاتبتنا الفاضلة

التعليقات


يرجى الإنتباه إلى أنه: لن يتم نشر المرفقات.

إذا أردت أن تنشر أي شيء (صور، خرائط، فيديو،مقال،قصيدة)ضع كل ذلك داخل مضمون الرسالة نفسها

الموقع غير مسئول عن المشاركات والمقالات والتعليقات، ويتحمل مسئوليتها أصحابها

الموقع غير مسئول عن أية أخطاء ترد في المشاركات

الموقع غير مسئول عن الأخطاء اللغوية أو النحوية أو الإملائية أو الأخطاء التاريخية أو الجغرافية أو العلمية

يتم نشر المقال كما تم إرساله من كاتبه دون أية مراجعات لغوية أو علمية

أنت مسئول مسئولية تامة عن أفكارك وكتاباتك ومقالاتك

شروط النشر:
1- المشاركات والتعليقات والآراء والصور والفيديوهات المطروحة في الموقع، لا تمثّل وجهة نظر الموقع بل وجهة نظر كاتبها فقط و لذلك فإن إدارة الموقع لا تتحمل مسؤولية محتوى أي مشاركة .
2- المقالات المنشورة في الموقع يجب أن لا تحتوي على أية مضمون يشجع على الانحلال أو الجريمة.
3- أن تتقي الله فيما تكتب من مقالات وآراء لأنك محاسب على كل شاردة وواردة في مقالك.
4- أن لا يحتوي المقال أو الرأي على أي محرمات من أغاني وصور فاضحه.
5- أن لا يحتوي المقال على أي فضائح أو تهجّم على الحكام والرؤساء والدول والشخصيات العامة والمشهورة .
6- أن يكون اسم مقالك واضحًا ودالاً على ما يحتويه من أفكار وآراء .
7- أن يكتب رابط المقال الأصلي إذا كان المقال منقولاً من مكان آخر .

- الإعلانات المنشورة في الموقع:
أـ يجب أن لا تحتوي على أي إساءة للدين الإسلامي وللقيم والتقاليد الاجتماعية.
ب - يجب أن لا تخالف القوانين المعمول بها في الدول.
ج – أن لا يقدم الإعلان عروض الزواج أو أي نوع من العلاقات بين الجنسين.
د - الموقع لا يتقاضى أي عمولة على أي عملية بيع و شراء على الموقع.
هـ - أن لا تكون المواد المعلن عنها متعلقة بمؤثرات عقلية أو مخدرات أو سجائر.
و - أن لا يتضمن الإعلان عرض مواد مهربة ووجودها غير قانوني.


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المدونة وإنما تعبر عن رأى كاتبها

عدد الزائرين

عدد الموضوعات

أدخل بريدك الإلكتروني ليصلك جديد الموقع

بحث في هذا الموقع