الاستاذ المحقق :‎النقاش العلمي الأخلاقي نهج إلهيّ رسالي

الاستاذ المحقق :النقاش العلمي الأخلاقي نهج إلهيّ رسالي

بقلم احمد السيد

حث الشارع المقدس على ضرورة الجدال بالحسنى والدعوة الى الله تعالى بالطرق الاخلاقية الحسنة من دون تجريح ولا طعن ولا استهزاء كون ان محور الرسالة الالهية هو العلم والاخلاق فخاطب الله تعالى رسوله الكريم محمد - صلى الله عليه واله وسلم - في محكم كتابه الكريم في سورة النحل الاية ١٢٥ بهذا الخصوص فقال جل وعلا :(ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ ۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ) وبما انه لنا في رسول الله - صلى الله عليه واله وسلم - اسوة حسنة ومن باب الانسانية والاخلاق وحب الخير للناس واحترام آراء الآخرين ومعتقداتهم بشكل لايؤدي الى الاهانة والتصغير للدعوة الحقة وهذا ماانتهجه اهل بيت النبوة - عليهم السلام - وهذا واضح من خلال سيرتهم العطرة وماذكره لنا التاريخ من مواقف اثبتوا بها علميتهم وانسانيتهم حتى مع اعدائهم وهذا مالم نجده لدى منهج التيمية الذين حرفوا كل ماهو اخلاقي وعلمي واعتمدوا دين الخزعبلات والافتراءات، اما في الجانب المقابل للتكفير والذي قصم ظهر التطرف وعزز سبل العلم والاخلاق من خلال مناقشات ومحاضرات المحقق الصرخي الهادفة ومواقفه العملية حيث كان مقتديا بسيرة النبي واله - عليهم الصلاة والسلام -والذي تسبب في تلاشي الفكر المتطرف وانجلاء لغة العنصرية والطائفية والجهل من خلال تأكيده على مبدأ الرسالة المحمدية الحقة فذكر سماحته بخصوص النقاش الاخلاقي والعلمي في محاضرته الثلاثين من بحوث التحليل الموضوعي في العقائد والتأريخ الاسلامي التي القاها في ٢٢/١١/٢٠١٤ فقال في مقتبس منها : (

البحث والكلام والنقاش الذي نطرحه في هذه المحاضرات هو النقاش العلمي و النقاش المثمر و النقاش الأخلاقي و النقاش المطلوب هذا الذي حثّ عليه الله في طلب العلم سبحانه وتعالى، وأيضًا حثّ به وعليه الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) فهو نهج إلهيّ، نهج رسالي، نهج عقلائي، نهج علمي في تحقيق الرقيّ والعلوّ والعمق والسعة في أي علم من

العلوم .) انتهى كلام الاستاذ. وهنا لابد من الاشارة الى قضية مهمة ومحورية وتوجيه الخطاب نحو شبابنا المسلم الذي يعيش في ظل مطرقة التطرف وسندان الالحاد لابد لهم من احداث ثورة علمية فكرية من خلال احياء تراث اهل البيت - عليهم السلام - والانتهال من علومهم وترجمة اثارهم الى كتب وبحوث وقصص في العبرة والعضة . وليكن شبابنا مصداقا لمستقبل امة تقرأ وتكتب وتجادل بالحسنى وتدعو الى العلم والاخلاق .

ادناه مقتبس لماقاله الاستاذ في محاضرته بهذا الخصوص:

https://b.top4top.net/p_754shtx71.png

 

التعليقات


يرجى الإنتباه إلى أنه: لن يتم نشر المرفقات.

إذا أردت أن تنشر أي شيء (صور، خرائط، فيديو،مقال،قصيدة)ضع كل ذلك داخل مضمون الرسالة نفسها

الموقع غير مسئول عن المشاركات والمقالات والتعليقات، ويتحمل مسئوليتها أصحابها

الموقع غير مسئول عن أية أخطاء ترد في المشاركات

الموقع غير مسئول عن الأخطاء اللغوية أو النحوية أو الإملائية أو الأخطاء التاريخية أو الجغرافية أو العلمية

يتم نشر المقال كما تم إرساله من كاتبه دون أية مراجعات لغوية أو علمية

أنت مسئول مسئولية تامة عن أفكارك وكتاباتك ومقالاتك

شروط النشر:
1- المشاركات والتعليقات والآراء والصور والفيديوهات المطروحة في الموقع، لا تمثّل وجهة نظر الموقع بل وجهة نظر كاتبها فقط و لذلك فإن إدارة الموقع لا تتحمل مسؤولية محتوى أي مشاركة .
2- المقالات المنشورة في الموقع يجب أن لا تحتوي على أية مضمون يشجع على الانحلال أو الجريمة.
3- أن تتقي الله فيما تكتب من مقالات وآراء لأنك محاسب على كل شاردة وواردة في مقالك.
4- أن لا يحتوي المقال أو الرأي على أي محرمات من أغاني وصور فاضحه.
5- أن لا يحتوي المقال على أي فضائح أو تهجّم على الحكام والرؤساء والدول والشخصيات العامة والمشهورة .
6- أن يكون اسم مقالك واضحًا ودالاً على ما يحتويه من أفكار وآراء .
7- أن يكتب رابط المقال الأصلي إذا كان المقال منقولاً من مكان آخر .

- الإعلانات المنشورة في الموقع:
أـ يجب أن لا تحتوي على أي إساءة للدين الإسلامي وللقيم والتقاليد الاجتماعية.
ب - يجب أن لا تخالف القوانين المعمول بها في الدول.
ج – أن لا يقدم الإعلان عروض الزواج أو أي نوع من العلاقات بين الجنسين.
د - الموقع لا يتقاضى أي عمولة على أي عملية بيع و شراء على الموقع.
هـ - أن لا تكون المواد المعلن عنها متعلقة بمؤثرات عقلية أو مخدرات أو سجائر.
و - أن لا يتضمن الإعلان عرض مواد مهربة ووجودها غير قانوني.


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المدونة وإنما تعبر عن رأى كاتبها

عدد الزائرين

عدد الموضوعات

أدخل بريدك الإلكتروني ليصلك جديد الموقع

بحث في هذا الموقع