من روائع اطوار الشور والبندرية

 

من روائع اطوار الشور والبندرية

سليم العكيلي

لم تقتصر المجالس الحسينية وروادها من ارباب المقاتل والشعراء والرواديد على زمن من الازمنة او جيل من الاجيال ، فهي لكل الازمنة وكل الاجيال ، حيث ان لكل زمان نغمته الخاصة وطورة لمقبول والمحبب ، كما وان لكل جيل من الاجيال رغبته الخاصة وطوره المميز الذي يميل اليه ويتناغم مع احاسيه ومشاعره ، ولكون ان المجالس الحسينية هي مدرسة واسعة تستطيع ان تظم بداخلها مختلف الشرائح الاجتماعية لما تحمله من فكر سليم وثقافة مميزة وواسعة ، وبما ان المجتمع يتطور ويتجدد من حين الى اخر ، اذا فهي ثقافة تتطورة وتتجدد مع تطورات المجتمع وتوسعاته وتتماشا مع افكاره ورغباته مع الاحتفاض بالضوابط الشرعية والاخلاقية لتلك الشعائر المباركة , لذلك نجد ان هناك اذواق ورغبات تختلف من جيل الى اخر ، فلكل جيل ميول معين نحو طور من الاطوار يتناغم مع مشاعره ويندمج مع طريقة اللطم او العزاء فيه ، فتلاحظ ان اذواق جيل الراود حمزة الصغير او الرادود حسين الرميثي ( رحمهم الله تعالى ) يختلف عن اذواق جيلنا الجديد ، حيث ان تلك الاطوار القديمة تمتاز بثقل القصيدة وثقل اللطم ، اما اليوم وعند جيلنا الجديد تجد ان الرغبة لديهم في الخفة والسرعة في اللطم ( كما في طور الشور ) ، ولكل له اجره وثوابه مادام انه يعمل في دائرة العزاء الحسيني ، لذلك فلا ينبغي الخوف على من يدخل تلك الدائرة الحسينية ، فهي حصن وامان لم يدخلها ، وما كان خوف بعض رجال الدين او اتباعهم واعتراضهم على من يقومون بلطم وعزاء الشور والبندرية ماهو الا امر خاطىء وغير مقبول بل وصل الامر الى الضرب والتهيد بالحبس او التهديد بقطع الارزاق كمار نقلوه بعض الشباب في احدى الاستفتاءات حول جواز لطم الشور والبندرية ، بل يجب العمل على العكس من ذلك ، فلابد من الاهتمام بتلك الشعائر واحتضان الشباب من موجة الكفر والالحاد والحفظ عليهم من الافكار المنحرفة والممارسات الغير اخلاقية ، لذا يجب دعم تلك الاطوار من حيث اقامة الدورات التثقيفية للشعراء والرواديد والمنشدين والارتقاء بهم الى افضل المستويات وافضل القصائد ، وهذه القصيدة الرائعة وهذا الحضورالمميز هو احدى ثمرات تلك المجالس المباركة للشور والبندرية وهي تحتضن الشباب والاشبال وتحافظ عليهم، وهذه هي اهم غاية وهذا هو الهدف .

https://www.youtube.com/watch?v=vcdTCSSURmM&feature=youtu.be

 

التعليقات


يرجى الإنتباه إلى أنه: لن يتم نشر المرفقات.

إذا أردت أن تنشر أي شيء (صور، خرائط، فيديو،مقال،قصيدة)ضع كل ذلك داخل مضمون الرسالة نفسها

الموقع غير مسئول عن المشاركات والمقالات والتعليقات، ويتحمل مسئوليتها أصحابها

الموقع غير مسئول عن أية أخطاء ترد في المشاركات

الموقع غير مسئول عن الأخطاء اللغوية أو النحوية أو الإملائية أو الأخطاء التاريخية أو الجغرافية أو العلمية

يتم نشر المقال كما تم إرساله من كاتبه دون أية مراجعات لغوية أو علمية

أنت مسئول مسئولية تامة عن أفكارك وكتاباتك ومقالاتك

شروط النشر:
1- المشاركات والتعليقات والآراء والصور والفيديوهات المطروحة في الموقع، لا تمثّل وجهة نظر الموقع بل وجهة نظر كاتبها فقط و لذلك فإن إدارة الموقع لا تتحمل مسؤولية محتوى أي مشاركة .
2- المقالات المنشورة في الموقع يجب أن لا تحتوي على أية مضمون يشجع على الانحلال أو الجريمة.
3- أن تتقي الله فيما تكتب من مقالات وآراء لأنك محاسب على كل شاردة وواردة في مقالك.
4- أن لا يحتوي المقال أو الرأي على أي محرمات من أغاني وصور فاضحه.
5- أن لا يحتوي المقال على أي فضائح أو تهجّم على الحكام والرؤساء والدول والشخصيات العامة والمشهورة .
6- أن يكون اسم مقالك واضحًا ودالاً على ما يحتويه من أفكار وآراء .
7- أن يكتب رابط المقال الأصلي إذا كان المقال منقولاً من مكان آخر .

- الإعلانات المنشورة في الموقع:
أـ يجب أن لا تحتوي على أي إساءة للدين الإسلامي وللقيم والتقاليد الاجتماعية.
ب - يجب أن لا تخالف القوانين المعمول بها في الدول.
ج – أن لا يقدم الإعلان عروض الزواج أو أي نوع من العلاقات بين الجنسين.
د - الموقع لا يتقاضى أي عمولة على أي عملية بيع و شراء على الموقع.
هـ - أن لا تكون المواد المعلن عنها متعلقة بمؤثرات عقلية أو مخدرات أو سجائر.
و - أن لا يتضمن الإعلان عرض مواد مهربة ووجودها غير قانوني.


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المدونة وإنما تعبر عن رأى كاتبها

عدد الزائرين

عدد الموضوعات

أدخل بريدك الإلكتروني ليصلك جديد الموقع

بحث في هذا الموقع